نموذج لصفحة المقالات

 

تقرير صحفي عن الإدارة العامة للعمليات

الكاتب:

" مركز عمليات الشرطة يتلقى كافة البلاغات ويقوم بتوجيه الدوريات ومتابعة الحالات"
عبدالله بن سعيد الجعفري

أكدّ الرائد/ عبدالله بن سعيد الجعفري من الإدارة العامة للعمليات بشرطة عمان السلطانية، أنّ الحد من الحوادث المرورية هي مسؤولية الجميع بمختلف الفئات لا سيّما رجال شرطة عُمان السلطانية لكونها الجهة المعنية بالتعامل معها، وتقوم الإدارة العامة للعمليات ممثلة بمركز عمليات الشرطة كغيرها من الإدارات المعنية بواجبها للحد من هذه الحوادث، فهي تتلقى البلاغ الأولي للحادث وتقوم بتوجيه أقرب دورية شرطة للحادث، وفي الوقت نفسه يقوم متلقي البلاغ بأخذ تفاصيل الحادث وذلك لتوجيه المركبات المختصة الأخرى مركبات الدفاع المدني، والإسعاف وغيرها إن دعت الحاجة، ويستمر المركز بمتابعته للحادث حتى الانتهاء من التعامل معه ومتابعة المصابين ودرجات إصابتهم، كما تقوم هذه الإدارة بتلقي ورصد المخالفات المرورية والإبلاغ عن مرتكبيها بعد التثبت من صحة المخالفة المرورية.

وأضاف الرائد/ عبدالله بن سعيد الجعفري أنّ أهم التحديات التي تواجه الإدارة العامة للعمليات تكمن في زيادة عدد البلاغات التي يتلقاها المركز، فكثيراً ما يجد العاملين في غرفة عمليات الشرطة صعوبة في تحديد مكان الحادث نظراً لعدم قدرة المبلغ على التحديد الدقيق لموقع الحادث، ناهيك عن البلاغات الغير جادة والتي تصدر من أشخاص غير مسؤولين أو مدركين.

وحول نوعية البلاغات التي ترد إلى الإدارة العامة للعمليات أوضح الرائد/ عبدالله بن سعيد الجعفري أن مركز عمليات الشرطة يتلقى كافة البلاغات بمختلف أنواعها، فمنها الجنائي والمروري وبعضها المتعلقة بالجانب الإنساني وبعد الاستفسارات التي ترد إلى المركز ويتم الإجابة عليها من قبل المعنيين بالمركز، وبشكل عام لا يتوانى المركز عن تقديم كافة أنواع الخدمات التي من الممكن أن يقدمها لمختلف شرائح المجتمع.

وتقوم الإدارة العامة للعمليات على العمل بتأهيل وتدريب الموارد البشرية باعتبارها ركيزة أساسية تقوم عليها كافة الدول ويقاس بها تقدم الشعوب وتطورها ومستوى الخدمات التي تقدمها بكفاءة وقدرات كوادرها البشرية التي تقدمها، ومما لاشك فيه أن الإدارة العامة للعمليات تولي اهتماماً بالغاً في تنمية القدرات البشرية وتأهيلها حتى تتواكب مع متطورات العصر الحالي وهناك خطة سنوية تدريبية يتم إعدادها تتضمن برامج مختلفة منها البرامج القانونية، العلاقات العامة، اللغات وغيرها من البرامج التي تساهم في صقل مهارات رجل الشرطة وتنميتها وذلك لضمان تقديم أفضل الخدمات.

عودة إلى قائمة المقالات